حقيقة مارثا ماسون , المرأة التي قضت 61 عاماً داخل جهاز حديدي

مارثا ماسون إنسانة غير طبيعية أمضت أكثر من 60 سنة من حياتها داخل جهاز “الرئة الحديدية” الخاص بالتنفس الاصطناعي بعد أن اصابتها منذ نعومة اظفارها بشلل الأطفال.

وعلى الرغم من حالتها الصحية البائسة، عاشت مارثا حياة رغدة، وتخرجت من المدرسة الثانوية والجامعة بمرتبة الشرف، وأقامت العديد من حفلات العشاء حتى أنها ألفت كتاباً بعنوان “التنفس: الحياة على إيقاع جهاز الرئة الحديدية”، Breath: Life in the Rhythm of an Iron Lung” والذي سردت فيه قصة تفوقها والتحديات التي واجهتها في الحياة.

 


ولدت مارثا في 31 مايو 1937 ، في قرية لاتيمور الصغيرة بشمال كارولينا الأمريكية، بدأت معاناتها مع المرض عندما بلغت سن الـ11 عاماً، مباشرة بعد وفاة شقيقها جاستون الذي كان قد عانى من شلل الأطفال وتركه مشلولا لفترة حتى أدى إلى وفاته في نهاية المطاف.  بعد دفنه، أدركت الطفلة مارثا أنها تعاني أيضاً من نفس المرض الفيروسي الخطير ولكنها أخفت الأمر عن والديها حتى لا تزيد من معاناتهما.

ذكرت مارثا في كتابها أنها في أحد الأيام سمعت والدتها تتحدث عن جهاز “الرئة الحديدية” الذي كان أخوها جاستون يستعمله، وكانت تحسب أن رئتيها قويتين وستتحملان المرض ولكنها سرعان ما وجدت نفسها أيضا داخل الجهاز الحديدي وتعتمد عليه لتتمكن من التنفس. و”الرئة الحديدية” ليست سوى مصطلح عامي يستخدم لوصف جهاز التنفس الصناعي، وهو نوع من الأجهزة الطبية التي تساعد الأشخاص المشلولين على التنفس من خلال خفض وزيادة ضغط الهواء داخل خزان حديدي كبير.

 


أكمل القراءة

وصفة لتقوية الشعر ... بالاخص من الامام

وصفة لتقوية الشعر ... بالاخص من الامام

وصفة لتقوية الشعر ... بالاخص من الامام

بسم الله الرحمن الرحيم .


إخواتي بلا ما نطول عليكم الوصفة ساهلة ماهلة


اجمعي كمية وافية من نواة التمر ( العظم ) .


اغسليهم جيدا ، وأدخليهم للفرن حتى يحترقو ، حتى يرجع لونهم أسود مفحم .


خوديهم ودقيقهم في المهراز مزيان او الخلاط الكهربائي، حتى يولي غبرة ( بودر)
خلطيهم مع زيت الزيتون ، وديريهم في شي قرعة صغيرة


وبقاي دهني بها الفروة ديال الشعر، راه ما فيه لا ريحة لا والو ، يعني ماشي بالضبط حتى تكوني غادة الحمام


وبعد ايام غادي تلاحظي الفرق ، الخفلة ديال الشعر بدات تتلطع


ايوا جربو ، وردوا عليا الأخبار...

أكمل القراءة

أسباب حدوث النزيف اثناء الممارسة الجنسية

تصاب بعض النساء أثناء الممارسة الحميمية مع زوجها بنزيف، و غالبا ما لا تهتم المرأة بهذا الأمر لأنها يعتبره أمرا عاديا.


و لكن استهانتها بذلك النزيف لا يعتبر شيئا جديا ، لأن النزيف غالبا ما يكون لأسباب مرضية تعاني منها المرأة و لكنها لا تعلم عنها شيئا.



لذلك عليها أن تعتبر النزيف كجرس إنذار لتعرض نفسها على الطبيب و تعرف إذا كانت تعاني من مرض معين.


فإذا كانت المرأة تصاب بنزيف خلال العلاقة الحميمية مع زوجها ، فهذا يعني إما أنها مصابة بأحد الأمراض المتنقلة جنسيا أو أنها مصابة بنوع من أنواع سرطانات عنق الرحم لا قدر الله، مع العلم أن أغلب أنواع هذه السرطانات لا تترافق بالنزيف.


فعلى كل امرأة تجاوز عمرها ال 35 سنة أن تقوم بفحوصات دورية و أيضا كل امرأة تعاني من السمنة. 

و إذا تبين من خلال الفحوصات أنها لا تعاني من أي نوع من السرطانات ،

 ففي هذه الحالة إذن على المرأة أن تقوم بمجموعة من الفحوصات لتعرف إن كانت تعاني من أمراض جنسية و أهمها : السيلان و داء المتدثرات.

 

يوجد كذلك احتمال أخر من الممكن أن يؤدي إلى النزيف أثناء فترة ممارسة العلاقة الجنسية، يكمن في تلك الظاهرة المنتشرة بكثرة التي تتجلى في نمو الخلايا الخاصة بعنق الرحم بشكل مفرط بحيث تخرج إلى خارج عنق الرحم. 

 

من الممكن أن تصاب هذه الخلايا بالتهابات عندما تخرج من موقعها الطبيعي، نتيجة ارتفاع نسبة الحمض في الإفرازات المهبلية التي لا تصل عادة إلى الرحم، مما يؤدي إلى خروج قطرات من الدم أثناء الممارسة الجنسية بسبب الاحتكاك.

 

* أما ان كنت تعانين من كثرة الافرازات المهبلية فيمكن قراءة هذا الموضوع ( معلومات هامة لكل فتاة تعاني من الافرازات المهبلية )

 


أكمل القراءة