حقائق لا أحد يعلمها عن القبلة !!

ليست القبلة مقصورة على الرجل والمرأة ، فأول قبلة يتلقاها الإنسان في حياته تكون عند مولده ، وغالبًا من أبيه وأمه ، فإذا كان طفلاً سعيد الحظ ، سيستمر تدليله بأشكال عديدة من بينها القبلة ، إلى أن يترك وراءه مرحلة الطفولة ، فتتخذ القبلات في حياته شكلاً آخر .


وإذا تحدثنا عن القبلة بين الزوج وزوجته ، فمن المعروف والبديهي أن لكل زوجين قواعدهما وطقوسهما فيما يخص قبلتهما ، لكن هناك حقائق وطرائف ربما لا يعلمها الكثيرون عن القبلة بوجه عام.. من أهمها :

-الأطفال الذين يقبلهم والديهم في صغرهم ، يصبحون أكثر حنانًا ورقة وتسامحًا عند الكبر .

-الإنسان العادي حين يصل إلى متوسط عمره ، يكون قد حصل على ما يقارب 25.000 قبلة منذ ميلاده .

-القبلة الواحدة تستطيع أن تحرق 26 سعرًا حراريًا عند الإنسان إذا استمرت دقيقة واحدة .

-للإنسان خلايا عصبية في مخه ، ترشد الزوج والزوجة إلى مكان شفاه كل منهما حتى في الظلام .

-القبلة من أهم عوامل جمال المرأة ، فهي تمنح العينين بريقًا ، وتجعل البشرة أكثر نضارة .

-تقول الإحصائيات إن حوالي 37% من الرجال يفتحون أعينهم عند التقبيل ، بينما 97% من النساء يغمضن أعينهن .

-ينفق الإنسان العادي من عمره ما يوازي أربعة عشر يومًا في التقبيل طوال حياته .

-من أشهر القبلات في السينما العالمية تلك التي حدثت في فيلم (ذهب مع الريح).

-كان المصريون القدماء يقبلون بعضهم على الأنف .

-هناك قانون يمنع أي رجل له شارب من تقبيل أي أنثى.. في ولاية غنديانا الأمريكية.

-اكتشف العلماء مؤخرًا مفاجأة فيما يخص القبلة ، حيث أكدوا انه يمكن لعشر قبلات أن تقوم بدور مسكن للألم كعقار المورفين ، حيث تؤدي القبلة إلى إفراز الجسم لمسكنات طبيعية ، وخير دليل على ذلك أن الطفل حين يتألم أو يُجرح ، يخبر أمه عن مكان الألم فتقوم بتقبيله ، فيشعر بأن الألم قد زال أو قل