إمرأة كندية تكتشف صدفة بعرض طفلها للبيع عبر الانترنت !!

في حادثة صدمت امرأة كندية وجعلها نحو إبلاغ الشرطة، اكتشفت تلك المرأة نشر صور طفلها على شبكات الإنترنت في محاولة لبيعه فقد قدمت بلاغًا لشرطة الخيالة الملكية الكندية تدعي فيه عثورها على إعلان يعرض طفلها للبيع على الإنترنت باستخدام صور له سبق أن نشرتها على حسابها في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.



وقال الضابط في شرطة الخيالة “ستيف بيريت” أن: “مرتكب هذا العمل لديه حس فكاهة منحرف، إذ يضع إعلاناً يعرض فيه طفلاً للبيع”، مشيراً إلى أن الجاني نفسه نشر في وقت سابق إعلاناً يعرض كلباً نافقاً للبيع.

وأوضح “بيريت” أن الوالدة المقيمة في مدينة فورت سانت جون بولاية بريتيش كولومبيا لم تعدل في شروط الخصوصية لحسابها في موقع الفيسبوك، ما يعني أن أياً كان يمكنه أن يطلع على أخبارها وصورها.

وقال “بيريت”: “للأسف، غالباً ما يضع الأشخاص معلومات خصوصية على الانترنت ما يسهل على الآخرين سرقة هوياتهم